ولد في محافظة دمياط عام 1958م

    تخرج في جامعة الأزهر كلية اللغة العربية عام 1980.

    عرف الإخوان وهو في جامعة الأزهر وكان في فريق المسرح والجوالة.

    سافر اليمن ومنها إلى باكستان وبعدها استقر في السودان منذ عام 1991م.

    رجل يجيد فن الذكر والدعاء وله أحاديث في هذا المجال كثيرة.

    وله خمسة أولاد وله عدة أحفاد ، وحصل على الدكتوراه في جامعة الدعوة بالسودان كما أنه إمام لأحد مساجد الخرطوم.

    سافر العديد من البلدان الإسلامية والعربية والأوروبية له خبرة واسعة في المجال العام والعلاقات العامة.

    وكان مسئول الإخوان المصريين في السودان.

ابتلي الدكتور محمد الحلوجي “رحمه الله” بالمرض فصبر حتى توفي بأحد مستشفيات اسطنبول، السبت 16/11/2019، بعد إجراء عملية جراحية.

وفي نعيه وقال نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين في مصر، الأستاذ إبراهيم منير: “إن الفقيد الحلوجي داعية مجاهد عرفته قضايا الأمة حاملا لهمومها، زاهدا في دنياه، طالبا رضوان الله سبحانه وتعالى، وهي شهادة من آلاف الناس الذين عايشوا هذا الأخ الكريم، سواء من وافقه أو من اختلف معه. فقد كان صادقا في مشاعره في خدمة دينه وقافا عند حدود الله حريصا على الوفاء بأماناته، صابرا محتسبا في هجرته”. رحم الله الأخ الأستاذ محمد عبد الملك الحلوجي وأسكنه فسيح جنا

ملفات للتحميل