التفاهم الاسرى ( 4)

 

تحدثنا في الحلقة الاولي عن مقدمه التفاهم مع اولى لوازمه ( القبول )

تحدثنا في الحلقة الثانية عن ثاني لوازم التفاهم الاسرى ( الحوار)

تحدثنا في الحلقة الثالثة عن ثالث لوازم التفاهم الاسرى ( الفهم )

اليوم نستكمل مع ثالث لوازم التفاهم الاسرى ( الاستيعاب)

 

ما المقصود بالاستيعاب ؟

 

من اهم معانيها التي نحتاجها هنا انها تعنى ( الوعى واخذه بأجمعه ) & ( شملته واحاط به )

واذا اردنا صياغه جمله تعريفيه للاستيعاب فيمكننا القول :

ان يقوم كل طرف وعى حقيقه الآخر من خلال التعرف على قيمه واحتياجاته مع الحوار الفعال تحدث حاله من الاحتواء للآخر تسمح بتفهم مواقفه جميعا ( اغلبها على الاقل )

 

من التعريف السابق :

نجد ان الاستيعاب نتيجة لما سبق لكنه يحتاج في ذاته الى بعض السلوكيات يجب على الطرفين مراعاتها وتتمثل في :

تقبل المشاعر كما هى بدون تفسير او تحليل :

رغم ان المشاعر هي نتيجة لأحد امرين (1) معلومة       (2) سلوك

نتجت عنه مجموعه من المشاعر الا انه وفى حال ظهورها يجب ان نتعامل معها بشكل مجرد عن اسبابها حتى نستطيع استيعاب واحتواء الآخر فطلب تفسير او تحليل من الآخر عن مشاعر فرح/ حزن / غضب …. يعنى انتقاله من الحالة الوحدانية الى الجانب العقلي وهذه النقلة مرفوضه في اولها وهذا الرفض يكون هو اول جدار او حائط يتم بناءه بين الزوجين ( الشخصين )

ملفات للتحميل

  • 4 (6 kB)